بديل السبورة الذكية”تاكت”

لماذا الاعتماد على بديل السبورة الذكية؟

المنهج التعليمي الآن أمامه مفترق طرق، إما استخدام الطرق البدائية التي عفا عليها الزمن، وإما استخدام التقنيات الحديثة مثل السبورة التفاعلية أو بديل السبورة الذكية، والتي تتيح للطلاب أو المتدربين سهولة التواصل مع المعلم والوصول للمعرفة بطريقة سهلة باستخدام التكنولوجيا الرقمية الحديثة.

التعليم التقليدي والدروس الورقية في عصر التقنية يظلم الطلاب؛ فهم يكرهون الانتظار ولا يفضلون فكرة التواصل من جانب واحد فقط، لذلك اجبار الطلاب أو حتى المدرسين على استخدام السبورة العادية سيحول العملية التعليمية إلى تجربة مملة، تجعل الطالب يتمنى الخروج من الحصة قبل حتى أن تبدأ!

السبورة الإلكترونية أو بديل السبورة التفاعلية تشجع الطلاب على المشاركة في الدروس، فلقد مر زمن التواصل من جانب واحد، الآن جاء الوقت للتعبير عن رأي الطلاب ومشاركتهم الحديث، وهذا يتم بواسطة السبورة التفاعلية، فهي تسمح بتلقي الدروس النصية والرسومات والأفلام وعروض الـ PowerPoint؛ وهذا بدوره يحول العملية التعليمية لتجربة ممتعة تفاعلية.

والآن وفي هذه المقالة سنتعرف على السبورة الذكية وما الذي توفره للمعلمين للتفاعل بشكل أفضل مع الطلاب؟ وهل هناك تقنية أفضل من السبورة الذكية؟

ما هي السبورة الذكية؟

السبورة الذكية هي عبارة عن لوحة بيضاء تفاعلية متعددة الاستخدامات، يأتي معها أقلام رقمية وممحاة إلكترونية، توصل السبورة بالكمبيوتر وجهاز البروجكتور فتتحول لشاشة حاسوب عملاقة. تتيح للمعلم الاتصال بمواقع الويب؛ مما يتمكن المعلم من استحضار كافة المعلومات وإجراء بحث سريع والعثور على المحاضرات والمعلومات.

السبورة التفاعلية تحث الطلاب على المشاركة وتعطيهم ميزة قوية للتعاون والتفاعل مع الدروس، كما تمكن المعلم من مشاركة المحتوى الغني بالمعلومات كالفيديوهات والصور المتحركة والصور ثلاثية الأبعاد واستكمال الشرح مع التوضيح بالفيديو بالإضافة إلى كتابة الملاحظات على الفيديوهات المتعلقة بالشرح؛ وهذا يعمل على الاحتفاظ بانتباه الطلاب أو المتدربين وتسهل من وصول المعلومة.

بديل السبورة الذكية

لماذا بديل السبورة الذكية؟

أفادت الأبحاث والدراسات أن السبورة البيضاء التفاعلية بثت في نفوس الطلاب حب المشاركة، حيث قامت التكنولوجيا بتشجيع الطلاب وحثهم على طرح المزيد من الأسئلة وزيادة التركيز والانتباه وتدوين الملاحظات، هذا وبالإضافة إلى توفير جو مليء بالأنشطة والتفاعل لحل المشكلات وإجراء عمليات العصف الذهني.

والآن هناك إقبال شديد من المعلمين والقائمين بأعمال الشروحات للمتدربين والطلاب في المدارس أو الجامعات، على استخدام تقنية السبورة الذكية أو الاستعانة بالتكنولوجيا الأكثر تطورًا منها وهي بديل السبورة الذكية، وفيما يلي سنتعرف على أبرز الطرق التي يتفاعل بها المعلمون مع الطلاب بواسطة السبورة التفاعلية:

  • معلومات وشرح إضافي:

يقوم المعلم بمزج المعلومات النصية بالبيانات والإحصاءات ومقاطع الفيديو ذات الصلة؛ وذلك بهدف تغذية عقل الطالب أو المتدرب بالمعلومات المرئية ليتذكرها دائمًا، ويسهل وصول المعلومة إليه.

  • تحديد المعلومات المهمة من الدرس:

التكنولوجيا الذكية تمكنك من تسليط الضوء على المعلومات الأساسية والمهمة خلال الشرح، وبناءً عليه سيعرف الطالب أن عليه الانتباه لهذه المعلومات. كما بإمكانك قبل البدء بشرح الفصل أن توضح العناصر الأساسية للفصل بالصور والفيديوهات والمعلومات النصية، هذا بدوره سيجعل الطالب يتحمس وتتولد لديه رغبة كبيرة في معرفة تفاصيل هذه الدروس؛ وبالتالي يبحث عن الموضوعات المستقبلية بنفسه قبل حتى أن تقوم بشرحها له، مما يساهم في جعل الطالب شغوف ومحب للعلم وهذا هو المطلوب.

  • اجعل الطلاب يشاركون في حل المشكلات:

اعرض مشكلة على بديل السبورة الذكية واطلب من طلابك التفكير في حلها، وبعد ذلك اجعل الطلاب يشاركون في حل هذه المشكلة، هذا الأمر يتيح للطلاب التعاون وتحويل الدرس إلى لغز ممتع مشوق، كما يسمح للطلاب ربط الدرس بالتكنولوجيا التي يستخدموها بشكل يومي.

هل هناك تقنية أفضل من السبورة الذكية؟

العلم يتطور يومًا بعد يوم كما نعلم، لذلك طرق التعليم الحديث أو الشرح والتوجيه بشكل عام الآن يعتمد على السبورة الذكية، سواء كان في المدارس أو الجامعات أو حتى بداخل اجتماعات الشركات التي تشرح لموظفيها الخطط الاستراتيجية وتحتاج لطريقة ذكية لتوصيل المعلومة بشكل أسهل.

لكن هناك بعضًا من المدارس والشركات والجامعات تجنبوا السبورة الذكية نظرًا لوجود بعض المشاكل والسلبيات التي واجهوها أثناء التعامل معها، وتوجهوا لتقنية أفضل وأسرع وأكثر تطورًا تعرف باسم بديل السبورة الذكية فماذا تكون؟

 ما هو بديل السبورة الذكية؟

جهاز تاكت يحول أي شاشة أو مساحة عرض سواء كانت سبورة أو حتى حائط أو بروجيكتور إلى سطح تفاعلي ذكي، كما ويتيح لك الاستفادة الكاملة بالأدوات التفاعلية والوصول بالإنترنت وتسجيل الدروس والتحكم في أي تطبيق كمبيوتر ترغب في استخدامه.

بديل السبورة الذكية

لماذا تشتري بديل السبورة الذكية “تاكت”؟

  • عمر افتراضي أطول:

السبورة الذكية لها عمر افتراضي أقل مقارنة بتقنية بديل السبورة التفاعلية، فكلما زاد عدد ساعات العمل والضغط على السبورة الإلكترونية؛ زادت احتمالية تعطلها وخروجها عن الخدمة مبكرًا. كما من الممكن حدوث أية مشاجرة بين الطلاب أو أثناء لعبهم في الفصل الاصطدام بالسبورة الذكية مما تزداد احتمالية تعرضها للتلف.

على عكس بديل السبورة الإلكتروني فعمرها الافتراضي أطول، فجهاز تاكت عبارة عن جهاز صغير يمكن تثبيته على الحائط ليكون بعيدًا عن أيادي الطلاب فتقل احتمالية تعرضه للتلف ولهذا عمره الافتراضي أطول وهذه ميزة قوية.

  • مساحة تفاعلية كبيرة:

السبورة الإلكترونية العادية تأتي بمساحات مختلفة، لكن قد تعاني من مشاكل في اختيار الأفضل والأنسب لاحتياجاتك، كما ستقوم بالبحث عن مراجعات وتسأل هذا وذاك عن السبورة الذكية وآراء الناس عنها، لذلك فمن الصعب إيجاد سبورة جيدة تتوافق مع متطلباتك.

لكن عندما يأتي الحديث عن بديل السبورة التفاعلية فالأمر يختلف تمامًا، فبإمكانك تحويل أي مساحة عرض إلى سطح تفاعلي سريع ودقيق تصل مساحته إلى ٣ متر عرض في ٢ متر ارتفاع هذا الأمر يحدث بواسطة شرائك لجهاز تاكت.

  • التوافق والوزن الخفيف:

عملية شرائك للسبورة الذكية، تحتاج منك إلى جهد كبير في حمل هذه الأداة الكبيرة جدًا في الحجم، فهي تحتاج إلى رجلين لحمل السبورة والصعود بها إلى الفصل أو مكان الاجتماع، وكلما أردت نقلها؛ ستجد نفسك في هذا المأزق كل مرة، بالإضافة إلى أنها قد لا تتوافق مع بعض أجهزة الكمبيوتر أو أنظمة التشغيل!

أما فيما يخص بديل السبورة الذكية فكما وضحنا هي النسخة المتطورة لذلك تجدها أسهل وأخف وزنًا، وإذا أردنا وصف خفة وزنها فالجهاز بإمكانك حمله في جيبك، نعم بهذه البساطة، كما أنه يتوافق مع كافة أنظمة التشغيل وأجهزة الكمبيوتر.

  • التكلفة:

تأتي أسعار السبورة الذكية مكلفة للغاية، في حين يأتي بديل السبورة التفاعلية تاكت بأقل من نصف سعرها، وبالإضافة إلى ذلك عليه ضمان لمدة 3 سنوات.

وصلنا الآن لنهاية مقالتنا والتي تعرفنا فيها على السبورة الذكية والطرق التي لابد للمعلم أو المحاضر الاستعانة بها لخلق التفاعل بينه وبين الطلاب أو المتدربين، كما سلطنا الضوء على تقنية حديثة تستخدم حاليًا بأكبر المدارس والجامعات والشركات وهو جهاز تاكت بديل السبورة الذكية، ووضحنا من خلال مقارنة بسيطة لماذا من المهم شراء جهاز تاكت والاعتماد عليه.

لشراء جهاز تاكت أو لمعرفة المزيد من التفاصيل، برجاء الضغط هنا وملء استمارة البيانات، وسيتحدث معك مسؤول المبيعات وسيوضح لك كافة التفاصيل.